الصفحة الرئيسية  |  من نحن  |  أضفنا إلى المفضلة  |  دليل المواقع  |  الاتصال بنا
وزير الداخلية اليمني يبرر استقالته من الحكومة ( النص ) - مصدر مسؤول: جرعه سعرية بعد العيد - رئيس الجمهورية والرئيس السابق يؤديان صلاة عيد الفطر بجامع الصالح - اليمن:الأحد مكملا لشهر رمضان والاثنين أول أيام عيد الفطر المبارك - "انصار الله" يصدرون بيانا رسميا بشأن زيارة رئيس الجمهورية الى عمران - اعلام الاخوان في اليمن يواصل هجومه الشرس على وزير الدفاع ويتهمه بالخيانة العظمى - جمعية كنعان تقيم فعالية تصامنية مع فلسطين، ورئيسها يعلن عن تسيير قافلة طبية للصامدين في غزة على نفقته الخاصة - "داعش" يأمر بختان نساء العراق - "انصار الله" يصدرون بيانا توضيحيا بشأن جثة القشيبي - الإمارات ترفض منح باسندوة وعدد من المسؤولين تأشيرات دخول -
القيادي المؤتمري والناشط السياسي / ياسر اليماني لـ "الجمهور" : نتائج الحوار تخدم هادي والإخوان وتقسيم اليمن مؤامرة "قطرية- أمريكية" والشعب مطالب بإسقاطها
حاوره - احمد غيلان - موقف الاشتراكي من التقسيم إيجابي وأنصار الله يريدون أن يحققوا أية مكاسب في ظل النظام الفاشل
- وثيقة حل قضايا الجنوب خارجية والإرياني وهادي تشاوروا مع من أعدها وبنعمر أداة لتنفيذها
الثلاثاء, 29-يوليو-2014 الساعة: 11:47 ص - آخر تحديث: 06:27 م (27: 03) بتوقيت غرينتش

العدد (225)
01 - فبراير- 2014
في انتظار "داعش" !

عبدالله الصعفاني
متى تتحرك الشرعية الدولية ؟

عباس غالب
طلعتم أم نزلتم .. أيام صالح أفضل

أحمد غراب
ضد القُبْح

عبدالله بشر
18مارس جمعة بلا كرامة

أحمد غيلان
الجمهور نت بالأرقام.. تفاصيل جنسيات الإرهابيين وعدد قتلاهم في سوريا..فضائح جهاد

الإثنين, 30-سبتمبر-2013
الجمهور/عادل عبده بشر
- القيادي الإخواني تم ضبطه في محافظة درعا متنكراً بملابس نسائية
- الأردن تعيد (9) مراهقين يمنيين حاولوا التسلل إلى سوريا
- المعهد البريطاني للدفاع: 512 يمنياً قتلوا في سوريا و 700 مفقودين

علمت "الجمهور" من مصادر خاصة أن السلطات الأمنية في الجمهورية العربية السورية ألقت القبض على قيادي بارز في التجمع اليمني للإصلاح "الإخوان المسلمين في اليمن" وبرفقته خمس فتيات في محافظة درعا على الحدود مع المملكة الأردنية الهاشمية..
وقالت المصادر أن عملية القبض على القيادي الإخواني تمت أثناء محاولتهم عبور حاجز أمني يوصل إلى قرى مشارفة على الحدود الأردنية وكان هذا القيادي بحسب المصادر متنكراً في ملابس نسائية وبرفقته خمس فتيات لم تفصح المصادر عن جنسيتهن أو مصيرهن بعد القبض عليهن..
ووفقاً للمصادر ذاتها فإن القبض على القيادي الإخواني البارز حدث أواخر شهر يونيو الماضي غير أن السلطات السورية لم تعلن عن هذا الأمر، تماماً كما حدث مع عشرات الضباط العرب والأجانب والإسرائيليين الذين تحتجزهم سوريا بعد أن تم القبض عليهم ضمن مقاتلي الجيش الحر وجبهة النصرة.. وذلك لاستراتيجيات خاصة بها.
وتأتي هذه المعلومات بالتزامن مع فضائح ما يسمى بـ"جهاد المناكحة" واعتراف وزير الداخلية التونسي مؤخراً بأن عدداً من الفتيات التونسيات سافرن إلى سوريا تحت مسمى (جهاد النكاح) قد عُدْنَ إلى تونس حوامل من أجانب يقاتلون في صفون جبهة النصرة والجيش الحر..
وقبل أيام كشف المحامي والناشط السياسي نزيه العماد في منشور له على صفحته بالفيس بوك عن حالة من هذا النوع..
وقال العماد: (قبل شهرين تقريباً أخبرني عدة أشخاص أن هناك كهل أتى إلى فندق مؤتمر الحوار "موفمبيك" مصطحبا معه ابنته وشابتين أخرتين، وكان يبحث عن أي شخص يستمع لشكواه التي مفادها بأن ابنته تم تسفيرها للعمل من قبل توكل كرمان وجماعتها إلى تركيا بحسب الاتفاق ولكنه تفاجأ بعودتها حاملاً لطفل قالت أنه نتج عن جهاد مناكحة تم ممارسته معها في سوريا".
وأضاف العماد: (كنت أرد على من أخبروني بذلك أني استبعد أن تصل توكل وجماعتها إلى هذا الحضيض وأني أفضل عدم نشره أو الحديث عنه خصوصا أن الكهل وابنته لم يستدل عليهم أحد بعد مغادرتهم للفندق..".
موضحاً (لكن ما اعترف به وزير داخلية حكومة الإخوان في تونس جعلني أعيد النظر تماماً في تقييمي لتوكل وجماعتها وأن أظن أنهم فعلاً في ذلك الحضيض).
وأثار هذا الأمر الناشطة الإخوانية توكل كرمان التي توعدت الحقوقي نزيه العماد بمقاضاته، قائلة في تعليق على منشور العماد (لأنك تافه وحقير وغير نزيه وبلا أدب وبلا تربية تقول مثل هذا الكلام، أصبح من الضروري رفع دعوى عليك حماية للمجتمع وحماية لأعراض الناس".
من جهة أخرى علمت "الجمهور" من مصادر خاصة أن المملكة الأردنية الهاشمية أعادت 9 مراهقين يمنيين كانوا يحاولون الدخول إلى الأراضي السورية عن طريق الأردن..
وقالت مصادر "الجمهور" أن المراهقين التسعة عادوا على رحلة طيران اليمنية مساء الثلاثاء الماضي.. دون أن تكشف المصادر عن تفاصيل أوفى حول المراهقين وكيف تم استدراجهم إلى الأردن.
وكنا في صحيفة "الجمهور" السباقين في كشف عمليات تجنيد شباب يمنيين من قبل قيادات في تجمع الإصلاح "الإخوان المسلمين باليمن" وإرسالهم للقتال في سوريا.. منذ منتصف العام 2012م.. من بينها إجراء مقابلات صحفية مع شباب عائدين من ساحة القتال بسوريا.
إلى ذلك أفادت دراسة أجراها المعهد البريطاني للدفاع «آي.اتش.اس جينز» ونشرت صحيفة «ديلي تلغراف» مقتطفات منها، بأن المسلحين المتشددين يشكلون نصف عدد الارهابيين في سورية.
وبحسب الصحيفة البريطانية فإن الدراسة أظهرت أن عدد المسلحين الذين يقاتلون ضد الجيش العربي السوري يقدر بحوالي 100 الف ارهابي يتوزعون على حوالي ألف مجموعة مسلحة، قدموا من 83 دولة، ضمنها جميع الدول العربية عدا جيبوتي.‏
ووفقا لتقديرات خبراء «آي.اتش.اس جينز» فإن عشرة آلاف من هؤلاء يقاتلون تحت ألوية جماعات مرتبطة بتنظيم «القاعدة» الارهابي، و30 – 35 ألفا هم إسلاميون يقاتلون في مجموعات مسلحة متشددة ارهابية.‏
وأوضحت الصحيفة البريطانية أن الدراسة تستند إلى مقابلات مع مسلحين وإلى تقديرات استخبارية.‏
ونشرت الدراسة جدولاً يوضح عدد المقاتلين المرتزقة في صفوف الجماعات المسلحة وعدد القتلى والمفقودين من الـ83 دولة.
وبحسب الدراسة فإن عدد (512) يمنياً قتلوا أثناء المعارك مع الجيش العربي السوري و 700 مفقودين.. وتصدر السعوديون قائمة القتلى بعدد (1029) قتيلاً و (1800) مفقوداً و (983) قتيلاً من تونس بالإضافة إلى (1270) ومن ليبيا (802 قتيلاً) و (1650 مفقوداً).
الجدول المرفق يوضح أرقام المقاتلين وعدد القتلى والمفقودين.
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
التعليقات
النهمي (ضيف)
30-09-2013
اصبح من الضرورة تطهير المجتمع منكم يا عفافيش يا اقزام البشر واولكم المدعو عادل بشر انتظروا فالدور قادم عليكم

انا يمني (ضيف)
30-09-2013
ههههههههه خليتني اضحك من قلبي


جميع حقوق النشر محفوظة 2014 لـ(مؤسسة الجمهور للإعلا م والإعلان)